المومس أفضل من شيخك، فلا يطقلك عرق!!

يتساءل كثير من الشباب: هل يعقل أن تدافع عاهرة في زماننا عن الضعفاء، بينما يترحم شيخ على فرعون؟!!

حتى هذا تكلم عنه النبي صلى الله عليه وسلم الذي لا ينطق عن الهوى:

فقد قال عن النوع الأول: مومس سقت كلباً فدخلت الجنة…
وقال عن النوع الثاني: قال الله لملك العذاب في الشيخ العابد الذي سكت عن المنكر: فبه فابدأ العذاب…

والنتيجة:
المومس أحسن من شيخك الساكت عن فرعون، فكيف بالطبال والمطبل لفرعون؟!!!
فلا تطبل كثيراً لعبيد العبيد وأنت تظن نفسك تنصر الدين!!! فالدين ليس متمثلاً في رجل!!
Advertisements

اكتب رداً