اللصوص المحترفة!!

اتهم النظام خصومه أنهم كانوا يتقاضون 500ل.س. =10$ ليخرجوا ضده في المظاهرات…

بغض النظر عن إقرار النظام بذلك أن شعبه محروم من هذا المبلغ التافه، وأن النظام علمه على الخيانة مقابله بسبب الوضع الجحيمي الذي يعيشه هذا الشعب، إلا أننا وبعملية حسابية بسيطة سنكتشف أن آل الأسد سرقوا أضعاف هذا المبلغ:

فعلى أيام والدي عندما دفع مهر والدتي كانت 500ل.س. = 850$، أي أن الليرة السورية كانت أعلى وأقوى من الدولار قبل عهد الملعون الأب!!!

واليوم شارف الـ1$ الوصول إلى 800ل.س.!!!

زاد اللص الرواتب بمقدار 10$، ثم نزلت العملة من 700ل.س. لكل 1$ إلى 800ل.س.، وهي في طريقها إلى 1000ل.س. لكل 1$…

ورفع الدعم عن كل المواد، وسيضع قيمة الدعم في حساباته في سويسرا…

أي أن ما سرقه آل الأسد من خلال سعر الصرف فقط عدا الثروات وأموال دعم المواد وخطوط التهريب وتجارة المخدرات هو:

1$=0.588ل.س. أصبحت 1$=800ل.س. حتى تاريخ هذا المنشور، أي: 1360 ضعف، يعني كل 1$ يدخل في جيب كل مواطن من المواطنين فقد سرق آل الأسد 1360$ في مقابله ووضعوه في بنوك سويسرا…

فكم عدد المواطنين؟!! وكم يتقاضون من الرواتب؟!!

ثم تجد بعض حمير الأقليات يدافعون عنه بعد ذلك؛ لأنه حامي حمى الأقليات!!!

فهل هو يحمي الأقليات أم ينيـ….ها؟!!!

زعيم مافيا مدعوم دولياً من كل دول الاحتلال العالمي!!!

Advertisements

اكتب رداً