مطبل أم عدو لتركيا؟!!

إذا مدحنا فعلاً وقراراً جيداً تفعله تركيا في حق شعبها أو الأمة قالوا: مطبل. وإذا انتقدنا شيئاً خاطئاً يحصل فيها قالوا: لقد انقلب على تركيا وهو عدو لها…

لم نكن مطبلين لننقلب، ولم نكن عبيداً لنكون أعداء، فلا تقيسوا الناس على أنفسكم وتظنوا أنهم جميعاً مثلكم!!!

الخلل في عقولكم فأصلحوها، فقد حيرتمونا؛ هل نحن في أقصى الشرق أم في أقصى الغرب؟!!

وسنستمر في مدح القرارات الجيدة للتشجيع عليها وزيادتها، ولنحيي الحق بذكره، وسنتوقف عن نقدها حتى تصلحوا عقولكم البعيدة عن الإنصاف، وحتى نميت الباطل بهجره والسكوت عنه حتى يذوب في المجتمع…

Advertisements

اكتب رداً