شرائع بعدد الخلائق!!

رحم الله المعتزلة القدماء، فقد كانوا لا يخرجون عن النص، وكان لديهم علم غزير في المنطق والأصول، بل كانت لهم عقلية منطقية جبارة تفهم النصوص بعمق. أما العقلانيون اليوم:

ختمنا علم الحديث وبدأنا بعلم الفقه!!

مؤلم جداً أن يحضر لغوي خطبة الجمعة لشخص يلحن، وكلما لحن لحناً فاحشاً شعر اللغوي كأن سكيناً انغرس في قلبه!!! المؤلم هو (رابط فيديو توضيح المسألة في أسفل المنشور):