هل ضاع ديننا في فضاء العولمة؟!!

مع الأسف بدأت الحدود تزول بين ما هو ديني وغير ديني، وبدأت العولمة في تعريف المصطلحات تطغى على المصطلحات الشرعية، وبدأ الناس يرجحون المجاملات الشخصية على القيم والمعاني الدينية، وفيما يلي نماذج لذلك:

حكم المشاركة في الحرب الأوكرانية:

وردتني عدة استفسارات عن حكم المشاركة في الحرب الأوكرانية، وفيما يلي تفصيل الحكم في المسألة:

هل سيدعو الملاحدة على المنافقين بالرحمة إذا ماتوا؟!!

أسئلة تطرح نفسها بقوة على الساحة:

تصريحات حماس بدأت تتسرب لعقلية بعض أتباعها في الخارج!!

كثرت عبارات الهجوم من بعض الفلسطينيين ضد الشعب السوري أو فصائله بأنه تربية بعثية، أو أنه كالجمل الذي لا يرى حدبته، ولو تولت المعارضة الحكم لأصبحت أسوأ من النظام (الباطني)!! ولن أناقش في منشوري هذا تأثير تصريحات حماس على أتباعها، فهم مسؤولون عن أتباعهم أولاً، ولا أظن أن النصيحة لقادتهم ستجدي نفعاً بعد اليوم ثانياً، […]

تعليقاً على كتاب السيرة…

تعودت تأخير التعليق على أي قضية تتعلق بالشأن العام حتى ينتهي اللغط حولها؛ لأن القيل والقال في مجتمعاتنا مقزز ويفوق الوصف. وفيما يلي أُجمل الأفكار المتعلقة بهذا الموضوع:

لماذا يميع بعض المشايخ القضايا الحساسة؟!!

ظاهرة عجيبة تستحق النظر والبحث بعمق عند بعض المشايخ، وهي:

الدكتور محمد أيمن الجمال…

ثارت ضجة كبيرة بشأن منشورات الدكتور محمد أيمن الجمال حفظه الله تعالى، والواجب النظر في هذه القضية من اتجاهاتها المختلفة على النحو التالي:

أفغانستان وطالبان:

قديماً شاع قص الأخبار من الصحف وتجميعها لربط الأحداث ببعضها والوصول منها إلى نتيجة أو مجموعة نتائج واحتمالات… لم أفعلها من قبل لأنني لم أكن أثق بمصدر وحيد للأخبار، فالصحف في كل دولة موجهة بشكل مفضوح وصريح، لكنني أفعلها اليوم بطريقة لقطة الشاشة من مصادر متعددة، وفي قضايا متعددة، ثم أفصل القضايا عن بعضها وأدرسها […]

مشروعنا ومشروعهم!!

هناك بعض الفروقات الطفيفة بين مشروعنا ومشروعهم:

الشعب السوري المهجر مرتين هو الأكثر اندماجاً:

نظراً لحظر حسابي على الفيس بسبب منشور قبل 7 سنوات!!! أنشر لكم هذا المنشور هنا. الشعب السوري هو الأكثر اندماجاً للأسباب التالية: