اطعن أكثر لتثبت ثوريتك!!

عندما كنت طالباً في الجامعة كان أحدهم يوجه نقده للإمام الرازي وابن كثير وابن قدامة وابن تيمية والقرطبي ليثبت أنه عالم…

وفي زماننا يأتي الرويبضة فينقد أحاديث البخاري ومسلم ليثبت لنا أنه عالم، مع أنه غير مختص بعلم الحديث، إلا بضعة دروس حضرها عند المشايخ!!!

واليوم:

  • عادل داود أوغلو يخلط بسبب السن.
  • أحمد دعدوش معقد.
  • السلقيني ذهب عقله بعد تعرضه للطعن.
  • وائل الشيخ أمين هاوي تنظير.
  • سمير المطفي من جماعة التانين.
  • شيماء مسلمة مسترجلة.
  • سارية بيطار يحب الظهور.
  • والقائمة لا تنتهي……….

خلص يا حبيبي، اقتنعنا بأنك ثوري بامتياز، مع أنك لم تخرج ولا مظاهرة واحدة في حياتك، ولم تفتح فمك بكلمة حق واحدة في موضع تخاف فيه…

فتعال استلم حصتك من الثورة وخلينا نفسخ الشركة وريحنا يا زلمة!!!

أكبر ثوري = أن تطعن في هذا وذاك أكثر!! فهل الطعن عند هؤلاء دين أم ثقافة؟!!

يا قوم؛ اتقوا الله في دينكم لا تأكل ألسنتكم حسناتكم كما تأكل النار الحطب، فطعنكم بغيركم هو طعن بأنفسكم، ولن يخدش سمعتهم وتاريخهم وعلمهم وتأثيرهم مقدار شعرة!!

ولو كانوا يفكرون بكلامكم لبقوا مثلكم في أماكنهم، ولما أنجزوا ولما تقدموا مقدار شعرة في حياتهم!!

فاعقلوا يا قوم…

Advertisements

اكتب رداً