نكث العهود على الطريقة الإسلامية!!

مع أنه لا يجوز نكث العهود والمواثيق مع الكفار، إلا أن الله ابتلانا بأقوام يعاهدون ويتحالفون مع المسلمين (وليس الكفار) ثم ينكثون، ثم يعاهدون ثم ينكثون، ثم يعاهدون ثم ينكثون… إلخ.. إلخ.. إلخ.

وكل هذا على الطريقة والشريعة الإسلامية…

في ديننا يسعى بذمتنا مع المشركين أدنانا، وهؤلاء لا إلٌ لهم ولا ذمة مع المسلمين!!!

Advertisements

اكتب رداً