السعودية ليست خارج المخطط الأمريكي!!

لن تسلم السعودية من تكرار المخطط الأمريكي في أفغانستان والعراق وسوريا واليمن وغيرها، فستحرض حكامها على ارتكاب الحماقات بحق علمائها وثقافة ودين شعبها، وسينشأ عن ذلك اضطرابات داخلية محققة، ثم ستسلمها لإيران كما سلمت الدول السابقة لإيران؛ لأن ذلك هو الطريق الوحيد لـ:

  1. صراع سني شيعي طويل الأمد يشغل العالم الإسلامي عن التوحد والتوسع باتجاه الغرب.
  2. وصول إسرائيل إلى المدينة المنورة عن طريق دين الجهل والمتعة واللطم وتحميل ملايين الناس وزر قتل الحسين على يد رجل قبل 1400 عام.
  3. سيطرة إسرائيل على دويلات المنطقة الضعيفة بشكل مباشر دون الحاجة للوسيط الأمريكي.
  4. حلب أمريكا للميليارات من المنطقة من خلال التدخل في صراعات صغيرة بين تلك الدويلات؛ لأنها ما عادت قادرة على التدخل في الصراعات الكبيرة!!

والحقيقة أن الذين يطبلون للسياسات الحمقاء في أي دولة ولا ينصحون لها هم مرتزقة يشاركون في جريمة اغتيال تلك الدولة طمعاً في بضعة دولارات مقابل إشعار سيدهم بنشوة عظمة قراراته الخاطئة 100%، ثم ستنهار دولتهم بأيديهم هم، وستتوقف دولاراتهم، وسيفرون، وسيتركوا سيدهم ودولتهم لمصيرهما المحتوم!!!

فالدول تقوم على أكتاف الرجال أصحاب المواقف الذين ينصحون لسيدهم، ولا تقوم على أكتاف المرتزقة المنافقين الذين يغشونه!!!

Advertisements

اكتب رداً